Tuesday 20 November 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
جريدة الآن - منذ 3 أشهر

بريطانيا تحقق في نهب سفنها الحربية الغارقة منذ الحرب العالمية الثانية

الآن - كونا قالت الحكومة البريطانية اليوم الاحد انها ستفتح تحقيقا في تقارير حول تعرض سفن حربية بريطانية غرقت خلال الحرب العالمية الثانية في المياه جنوب شرق آسيا لاعمال نهب.واكد وزير الدفاع البريطاني غافين ويليامسون في تصريح صحفي ان التحقيق سيجري بالتعاون مع السلطات الماليزية والاندونيسية اذ يرجح ان اربع سفن غارقة في مياه الدولتين تم تفكيكها بهدف سرقة الحديد منها.وقال ان السفن الغارقة تعتبر مقابر لمئات من جنود البحرية والمدنيين الذين قضوا خلال الحرب العالمية الثانية موضحا انه لا يجوز القيام بأي اعمال غير مشروعة او غير مرخص لها من طرف السلطات المعنية في المناطق التي تضم رفات بشرية.واعرب ويليامسون عن ادانة بلاده الشديدة لكل نشاط غير قانوني يستهدف حطام السفن وينتهك حرمة رفات الجنود.وكشفت تقارير اعلامية بريطانية مؤخرا عن تعرض ثلاث سفن وغواصة بريطانية غارقة بمياه ماليزيا واندونيسيا الى اعمال تفكيك ونهب من قبل قراصنة يرجح انهم من الصين وفيتنام وتايلند.وسبق ان تعرضت ست سفن بريطانية غارقة في مياه جنوب شرق اسيا قبل سنوات الى اعمال نهب مماثلة لكن السلطات البريطانية لم تتحرك في حينها.وذكرت هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) ان من بين السفن الغارقة في المياه الماليزية بارجة (اتش ام اس برينس اوف ويلز) التي وقع على ظهرها رئيس الوزراء البريطاني وينستون تشرتشل والرئيس الامريكي فرانكلين روزفلت ميثاق الاطلسي.
وتضم هذه البارجة وسفينة (ايتش ام اس ريبولس) الغارقة بجوارها على رفات 830 بحارا بريطانيا

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

بريطانيا

 | 

سفنها

 | 

الحربية

 | 

الغارقة

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر