Tuesday 11 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
جريدة الآن - منذ 25 أيام

المانيا تدرس ترحيل لاجئين سوريين مخالفين الي بلادهم

اكدت وزارة الداخلیة الألمانیة الیوم الجمعة انھا تدرس خططا ترمي الى ترحیل لاجئین سوریین مخالفین الى بلادھم رغم انتقادات منظمات لحقوق الانسان وتقاریر للأمم المتحدة تؤكد عدم جاھزیة الاراضي السوریة لاستقبالھم. جاء ذلك في تصریح لوزیر الداخلیة الألماني ھورست زیھوفر الذي ینتمي للحزب المحافظ المسیحي الاجتماعي البافاري ویعد أحد أكثر المسؤولین الألمان تشددا ازاء قضیة الھجرة واللجوء. وأوضح زیھوفر ان الخطط التي تتم دراستھا في الوقت الراھن ترمي الى ترحیل متھمین بارتكاب جرائم او جنح جنائیة او من تصنفھم الجھات الألمانیة المختصة بأنھم خطرون الى مناطق قد تصبح آمنة في المستقبل. وتأتي تصریحات زیھوفر بعد تصریحات مشابھة لوزیري داخلیة ولایتي (بافاریا) یواخیم ھیرمان و(ساكسونیا) رولاند فوللر قالا فیھا انھ سیتم ترحیل ھؤلاء اللاجئین عندما تسمح الظروف الأمنیة في سوریا بذلك. وذكر فوللر ان مؤتمر وزراء داخلیة الولایات الألمانیة (16 ولایة) سیدرس في نھایة الشھر الجاري تقاریر وزارة الخارجیة الألمانیة حول الاوضاع في سوریا وسیقیم الخطط المطروحة للنقاش. یذكر ان القوانین الألمانیة تحظر في الوقت الراھن ترحیل لاجئین سوریین الى بلادھم حتى لو تعلق الامر بمخالفین او بمتھمین بارتكاب جرائم. وتواظب منظمات حقوق الانسان الألمانیة لا سیما المنظمة المؤیدة لحقوق اللاجئین (برو ازول) على مطالبة الحكومة والاحزاب الألمانیة بعدم ترحیل اللاجئین الى سوریا ودول اخرى حتى لو تعلق الامر بلاجئین مخالفین.

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

المانيا

 | 

ترحيل

 | 

لاجئين

 | 

سوريين

 | 

مخالفين

 | 

بلادهم

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر