Wednesday 12 December 2018
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English

سفير الكويت بالصين: العلاقات الكويتية - الصينية تمر بأفضل مراحلها

من خالد المطيري شنغهاي - 20 - 11 (كونا) -- اكد سفير دولة الكويت لدى جمهورية الصين الشعبية سميح جوهر حيات اليوم الثلاثاء ان العلاقات الكويتية - الصينية تشهد مرحلة زاهرة من التعاون وتمر بافضل مراحلها إذ ترسخت فيها قواعد الشراكة الاستراتيجية الشاملة.
جاء ذلك في تصريح ادلى به السفير حيات لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) عقب وصول وزير المالية الكويتي الدكتور نايف الحجرف على رأس وفد اقتصادي رفيع المستوى لمدينة شنغهاي اذ من المقرر ان يدشن الوزير غدا مكتب الهيئة العامة للاستثمار الكويتية بشنغهاي ويرعى افتتاح منتدى الاستثمار الصيني الكويتي الاول بعد غد الخميس.
وقال حيات ان مدينة شنغهاي تعتبر العاصمة الاقتصادية الكبرى للصين وتعد الجبهة الأمامية لمبادرة الحزام والطريق التي أطلقها الرئيس الصيني شي جين بينغ عام 2013.
وأوضح ان الوزير الحجرف سيلتقي خلال زيارته لشنغهاي كبار المسؤولين الصينيين المعنيين بالشؤون الاقتصادية وسيفتتح منتدى الكويتي الصيني الاستثماري الاول الذي سيقام برعايته وتشارك فيه الجهات الكويتية العامة والخاصة ونظراءها من الجهات الصينية ومجموعة كبيرة متنوعة من الشركات الصينية بمختلف مجالاتها الاستثمارية.
وشدد على أهمية عقد هذه النوعية من اللقاءات بصورة دورية ومستمرة اذ يعد منتدى الاستثمار من أهم الاجتماعات الاقتصادية بين الكويت والصين في اطار مبادرة الحزام والطريق.
وبين ان زيارة وزير المالية تأتي من ضمن النتائج المثمرة لزيارة الدولة التاريخية التي قام بها سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح للصين في شهر يوليو الماضي والتي دفعت العلاقات بين البلدين الى آفاق استراتيجية ارحب.
وأضاف ان زيارة سمو امير البلاد للصين تعد من انجح الزيارات التي مرت على تاريخ العلاقات الوطيدة والمتميزة مع الصين وحققت الكثير من النتائج المرجوة منها حيث نشهد في هذه المرحلة نتائج المباحثات الثنائية بين البلدين والتي ترأس خلالها سمو امير البلاد الجانب الكويتي في حين ترأس الرئيس الصيني شي جين بينغ الجانب الصيني.
وذكر ان الزيارة تهدف الى تفعيل جميع الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة ذات الابعاد الاستراتيجية في كافة أوجه التعاون والمجالات المختلفة بين البلدين حيث تتوافق رؤية (الكويت 2035) ومبادرة الصين (الحزام والطريق) لإحياء طريق الحرير وإنشاء منطقة حيوية تجارية تخدم دول العالم برا وبحرا.
واوضح ان مبادرة (الحزام والطريق) من شأنها ان تسهم في ازدهار الاقتصاد العالمي بحيث تكون الكويت منطلقا منه لموقعها الجغرافي المتميز حيث ان الطريق سيؤدي إلى تسهيل النقل والتنقل للأفراد والمنتجات لاسيما ما يتعلق بالشركات الصغيرة والمتوسطة والكبيرة حيث أنه سيساهم في نقل بضائع ذات حجم صغير ومتوسط وكبير تكلفتها ستكون أقل بكثير.
وأشار في هذا الصدد الى ان الكويت والصين وقعتا أمس الاول مذكرة تفاهم تتعلق بإنشاء آلية تنمية تعاونية لمدينة الحرير والجزر الخمس الكويتية.
وأكد ان العلاقات الكويتية - الصينية تتجه بقوة نحو مستقبل واعد في إطار من التفاهم في المواقف والتوجهات موضحا ان عدد الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين وصل الى 55 اتفاقية ومذكرة.
ويضم الوفد الاقتصادي الكويتي الذي يترأسه الوزير الحجرف كل من سفير دولة الكويت لدى جمهورية الصين الشعبية سميح جوهر حيات ومحافظ بنك الكويت المركزي الدكتور محمد الهاشل والرئيس التنفيذي لجهاز تطوير مدينة الحرير وجزيرة بوبيان فيصل المدلج.
كما يضم الوفد العضو المنتدب للهيئة العامة للاستثمار الكويتية فاروق بستكي وكبار المسؤولين بالهيئة والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني ومساعد المدير العام لتطوير الاعمال بهيئة تشجيع الاستثمار الأجنبي محمد يعقوب.
ويضم الوفد أيضا نائب المدير العام لشؤون العمليات بالصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية مروان الغانم ورئيس مجلس إدارة الشركة الكويتية للاستثمار الدكتور يوسف العلي ونائب رئيس الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات خالد الكندري ونائب المدير العام للإدارات والبرامج المساندة بمؤسسة الكويت للتقدم العلمي الدكتورة اماني البداح ورئيس اتحاد الشركات الاستثمارية بدر السبيعي.(النهاية) خ م / ش م ع

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

الكويت

 | 

بالصين

 | 

العلاقات

 | 

الكويتية

 | 

الصينية

 | 

بأفضل

 | 

مراحلها

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر