Thursday 14 November 2019
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English

رئيس الوزراء الاسباني يبحث مع الاحزاب الاخرى الوضع في (كتالونيا)

مدريد - 16 - 10 (كونا) -- يجتمع رئيس الوزراء الاسباني المنتهية ولايته بيدرو سانشيز اليوم الاربعاء مع زعماء اهم الاحزاب السياسية لتحليل تصاعد العنف في (كتالونيا) ردا على صدور الحكم بشأن الزعماء الانفصاليين.
وقال مكتب رئاسة الوزراء الاسبانية في بيان ان سانشيز سيجتمع بداية مع زعيم الحزب الشعبي المحافظ ثم مع زعيم ائتلاف (أونيداس بوديموس) اليساري على ان يختتم الجولة مع زعيم حزب (ثيودادانوس) الليبرالي لبحث استراتيجية التصدي للعنف الذي ساد شوارع بعض المدن الكتالونية امس الثلاثاء. وكان سانشيز ارسل عبر موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) رسالة ادانة حازمة للعنف والجهات المتطرفة التي تسعى لكسر التعايش في (كتالونيا) . وشدد على ان حكومته ستضمن الامن والاستقرار والتعايش في الاقليم مشيرا الى انها لن تتردد في الرد بحزم وتناسب مع تطورات الاوضاع فيه. وفي سياق متصل قال التلفزيون الاسباني الرسمي نقلا عن مصادر محلية انه بدأ اليوم اضراب طلابي سيستمر ثلاثة ايام فيما انطلقت ايضا خمس مسيرات من خمس مدن كتالونية تحت شعار (مسيرات من الحرية) ستقطع كل منها مسافة 100 كيلومتر تقريبا للوصول الى العاصمة (برشلونة) في غضون ثلاثة ايام والانخراط في مسيرة حاشدة في المدينة.
ومن المتوقع ان ينضم رئيس الاقليم كيم تورا الى واحدة من المسيرات الخمس التي ستصل الى برشلونة وهو الذي كان اعلن رفضه الكامل للحكم بشأن الزعماء الانفصاليين معتبرا انه غير عادل وغير ديمقراطي .
يذكر ان المحكمة العليا الاسبانية قضت يوم الاثنين الماضي بعقوبات تتراوح بين تسعة الى 13 سنة بحق الزعماء الذين قادوا العملية الانفصالية والاستفتاء غير القانوني على الانفصال عن اسبانيا في عام 2017 وهو الامر الذي اثار غضب الانفصاليين الكتالونيين الذين طالبوا بالعفو عنهم واعتبروهم سجناء سياسيين. (النهاية) ه ن د / ش م ع


آخر الأخبار
هشتک:   

الوزراء

 | 

الاسباني

 | 

الاحزاب

 | 

الاخرى

 | 

الوضع

 | 

كتالونيا

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر